الخميس 08 شوال 1439
 
   
   
   
 
 
د.بن غشيان: أمير الرياض ونائبه يؤكدان دعم المحتاجين.. وخطط هادفة لتحويل الأسر من محتاجة إلى فاعلة    فرع البر بشمال الرياض يطلق العديد من المبادرات الاجتماعية     د. ثامر بن غشيان يشارك الصائمين إفطارهم في مخيم بر الرياض بفرع الفيحاء     أسواق عبدالله العثيم توقّع اتفاقية مع جمعية البر الخيرية    
 
 
 
رأس صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بقصر الحكم أمس، الاجتماع الأول لإشهار جمعية بن باز للتنمية الأسرية، وذلك بحضور سماحة مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ. ورحب سموه في بداية الاجتماع بسماحة مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ وأعضاء الجمعية الحضور، مشدداً على أهمية بذل المزيد من الجهد للارتقاء بأعمال الجمعية وتقديم أفضل المستويات كي تعطى مكانتها الصحيحة واللائقة التي تليق بمن تحمل اسمه وهو الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله. ونوه سموه بما تحضى به الجمعيات الخيرية في المملكة بشكل عام ومنطقة الرياض بشكل خاص من دعم لا محدود من قبل خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -، مؤكدا أن العمل الخيري ديدن هذه البلاد المباركة. وأضاف سموه بقوله «نتمنى أن نوفق في مسعانا وفي عملنا وفِي منهجنا وأن نؤدي هذه الأمانة بشكلها الصحيح لما فيه فائدة للمسلم في دينه ودنياه». عقب ذلك قدم الأمين العام لجمعية البر الخيرية بالرياض الدكتور ثامر بن ناصر بن غشيان نبذة تعريفية عن الجمعية مستأذناً سمو الأمير في اشهار جمعية بن باز للتنمية الأسرية لتكون جمعية مستقلة عن جمعية البر بالرياض. وألقى سماحة المفتي كلمة توجيهية شكر فيها أعضاء المجلس وحثهم على بذل مزيد من الجهد والعطاء في خدمة المحتاجين، مشددا على أهمية العمل الخيري وماله من خير كبير وجزاء عظيم من المولى عز وجل. كما تم اعتماد تشكيل مجلس إدارة الجمعية برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز وعضوية ثلاثة عشر عضواً حيث يضم المجلس سماحة مفتي عام المملكة ونخبة من رجال العلم والأعمال وقد تم تكليف الدكتور علي الرومي بأن يكون أميناً عاماً للجمعية.